التسويق الاليكترونى و دوره فى تطوير اعمال التدفئة المركزية التسويق الاليكترونى اليوم لا يخفى على احد اهميته فى الترويج للمنتجات و الافكار و الخدمات .
و ادوات التسويق الاولى فى الحركة الاليكترونية تعتمد على ترتيبك كمستخدم يملك ادوات النشر الاساسية من موقع او مدونات مجانية , فى مواقع الترتيب العالمية مثل اليكسا Alexa لان تحسين رتبة اليكسا Alexa أهميته انه يعطيك ترتيب متقدم في محركات البحث ويعطي انطباع جيد للمعلنين والمتابعين لك انك فى اتجاهك من افضل الى افضل بل هو اشارة جودة لك انك متجدد المحتوى و النشر مما يشير انك دائم الحركة تبعا لديمومة الحركة حولك وهذا التقدم فى الرتبة ينبني عليه تقدم فى صفحات البحث الاولى و خاصة فى صفحات جوجل و ياهو و غيرها وحين نتكلم عن محتوى جديد على كثير من الناس مثل محتوى التدفئة المركزية نجد ان هذه الكلمة حديثة عهد فى استخدامها فى شرقنا الاوسط ككل و فى مصر خاصة وهو يعود استخدامه الى عهود سحيقة فهو حاجة لكل شخص يريدها فمثلا من قديم الازل يسشتعر الانسان بالبرد فى فصول الشتاء فكان يلجأ الى البساطة فى معالجة هذه الحاجة فكان يثقل من الملابس السميكة او الصوفية مثلا او يدلك كفيه و ينفخ فيهما و حين تطورت الانسانية فى مدخلاتها الفكرية بدات تشعل النيران و تلتف حولها لاظهار عامل الدفء المشع من النيران ثم تطورت فى علاج بعض الامراض حتى تم اختراع الاكياس و القرب التى تتحمل المياه الساخنة من جلود الانعام و استخدامها فى علاج بعض المرضي بوضعها على اماكن من جسده و خاصة المفاصل وفى العصور الحديثة بدات حركة الانسان فى التطور ودخلت اليه صور التدفئة المركزية المختلفة و لكنها سبقت فى امريكا و اوروبا وروسيا و دول شرق اسيا وكانت هذه الصور المختلفة تدخل بيوت المترفين قبل الاغنياء ثم صارت اليوم من ضمن الاثاث و الديكور هناك فاصبحت التدفئة المركزية اثاثا و اساسا فى كل البيوت تقريبا المتوسطة و ما فوقها وصارت الشخصية العربية التى تتعرض فى السنوات الاخيرة لبرد قارص فى شتائها هى افقر الناس معلومة عن التدفئة المركزية و لا تدرك منه سوى التثقيل فى الملابس او حك اليدين و نفخها او استعمال التكييفات الساخنة فى العقد الاخير وهنا جاءت اهمية التسويق الاليكترونى فى تسويق مفردات التدفئة المركزية من عدة محاور : •

اولها بلورة افكار التدفئة المركزية حتى تصل الى كافة الطبقات و تصبح التدفئة المركزية امر متداول بين الناس كافة يعرفونه معرفتهم بالتكييفات و الثلاجات تلك المعرفة التى تجعلك تعى الاهمية دون ان تملكها او تدركها •

ثانيها استهداف الطبقات المجتمعية التى تملك ما يجعلها تستحوذ على خدمة التدفئة المركزية •

ثالثها صناعة البراند فى تسويق الفكرة و صناعة البراند ايضا فى الانتشار العام فى المجال وهذا البراند المستهدف (سمارت هيت للتدفئة المركزية ) المطلوب له ان يكون فى الترتيب العالمى ذا رتبة تسمح له بتصدير الافكار و المنتجات و ربما الخدمات لى دول عربية شقيقة •

كما انه من المستهدف ل (سمارت هيت للتدفئة المركزية ) محليا فى القطر المصرى ان يحتل المرتبة الاولى سواء من خلال الموقع او المدونات او السوشيال ميديا بصفحاتها المتعددة , و التصدر ايضا فى مجال التدفئة المركزية بالسيطرة على المبيعات وخاصة انها تمتلك من المفردات ما يؤهلها لذلك سواء على المستوى الفردى فى اشخاصها او على المستوى الجماعى فى اداراتها التى تعمل بنجاح بشكل متوزاى التسويق الاليكترونى هو البوابة المتاحة للترويج السريع و الاستهداف المباشر وكذلك التعريف بالتدفئة المركزية وانشطتها و معداتها